دولي

بريطانيا تحتجز مواطني الاتحاد الأوروبي…والأخير يتحرك

Listen to this article

كشف ثمانية أعضاء من البرلمان الأوروبي أن المفوضية تعتزم مناقشة الحكومة البريطانية بشأن عمليات الاحتجاز الأخيرة التي حصلت بحق مواطني الاتحاد، لأسباب تتعلق بالهجرة وشروط الإقامة، بحسب ما ذكره موقع “بوليتيكو”.

ويحتجز مواطنو الاتحاد الأوروبي في مراكز ترحيل المهاجرين بعد محاولتهم دخول بريطانيا للعمل بدون تأشيرات أو إقامة قانونية، في ضربة أخرى لعلاقات ما بعد خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.

وفي وقت لم تصدر وزارة الداخلية البريطانية  بيانات رسمية عن عدد مواطني الاتحاد الأوروبي المحتجزين في هذه المراكز منذ بداية العام، أشارت تقارير صحفية إلى أنه رصد حوالى 30 قضية تتعلق بمواطنين ألمان، يونانيين، إيطاليين، رومانيين، وإسبان.

وأرسل 8 أعضاء من البرلمان رسالة إلى رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، ونائب رئيس المفوضية، ماروش تشيفشوفيتش، لمطالبتهما بضرورة التوقف عند رأي الحكومة البريطانية والأسباب التي دفعتها لاحتجاز مواطنين أوروبيين. 

واعتبر الأعضاء في متن رسالتهم أنه يتعين على بروكسل الضغط على لندن “للامتناع عن تبني مثل هذه الإجراءات غير المتناسبة مع مواطني الاتحاد الأوروبي، واتباع نهج أكثر منطقية يقوم على حسن التعاون”.

وكشف داشيان سيولوتش، رئيس الوزراء الروماني السابق الذي يشغل الآن منصب عضو في البرلمان الأوروبي، أن تشيفشوفيتش أخبره في مكالمة هاتفية، أنه سيدرج مسألة احتجاز المهاجرين في اجتماعه القادم مع السلطات البريطانية.

هذا وتم احتجاز ما لا يقل عن خمسة رومانيين في مراكز ترحيل المهاجرين في المملكة المتحدة ومُنع أكثر من 150 من الدخول على حدود المملكة المتحدة منذ يناير، وفقا لأرقام وزارة الخارجية الرومانية.

المصدر: الحرة
اظهر المزيد

Beirut News Network

جريدة الكترونية شاملة سياسية فنية اجتماعية ثقافية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: