اخبار صحية

مواد غذائية قد تصبح قاتلة… اليكم التفاصيل

Listen to this article

يتساءل الكثيرون هل يجب أن أقوم بغسل كل الطعام جيدا قبل تناوله، أم أن هناك أطعمة لا تحتاج إلى الغسل، حيث أنها قد تتحول من غذاء إلى مصدر سموم قاتلة.

وعلى الرغم من أنه يبدو أن غسل الطعام قبل تناوله فكرة جيدة دوما، لكن خبراء مركز “كليفلاند كلينك” الصحي المتخصصين يؤكدون أن تلك ليست الفكرة الصحيحة دائما، فهناك أطعمة قد تكون قاتلة إن لم يتم غسلها، وأخرى إن تم غسلها.

ويقدم الخبراء عددا من النصائح حول هذا الأمر، جاءت على النحو الآتي: 

·     لا تغسل اللحم قبل الطهي

يعتقد الكثير من الناس أنه يجب عليك غسل أو شطف الدواجن النيئة ولحم البقر ولحم الضأن أو لحم العجل قبل الطهي، ولكن هذا ليس ضروريًا في الواقع.

لأنه سيتم قتل أي بكتيريا قد تكون عليها أثناء عملية الطهي، وفي الواقع، غسل اللحم قبل طهيه يمكن أن يضر أكثر مما ينفع.

عند شطف اللحوم النيئة، يمكن أن تنتشر البكتيريا على عناصر أخرى في مطبخك، وتنتشر في الأطعمة والأواني والأسطح الأخرى. هذا ما نسميه التلوث المتبادل، ما قد يسبب التسمم أو انتقال عدوى.

·     لا تغسل البيض

نفس الشيء المطبق على اللحوم يندرج على البيض، لأنه  يتم غسل البيض أثناء عملية تصنيع البيض التجاري، وتحدد اللوائح العالمية الإجراءات والمنظفات التي يمكن استخدامها.

وأي معاملة أخرى، مثل الغسيل أو الشطف، تزيد فقط من خطر انتقال التلوث، خاصةً إذا تعرضت القشرة للتشقق.

·     اغسل الثمار والخضروات

الثمار والفواكه والخضراوات قصة مختلفة، فقبل تناول الفواكه والخضروات الطازجة أو تحضيرها، اغسلها تحت الماء الجاري البارد لإزالة أي أوساخ أو بكتيريا عالقة.

وإذا كان للعنصر سطح صلب، مثل التفاح أو البطاطس، فلا بأس من فرك السطح بفرشاة.

لكن لا تغسل الفاكهة أو الخضار بالمنظفات أو الصابون، فهذه المنتجات ليست آمنة للاستخدام في الأطعمة، لأنك قد ينتهي بك الأمر بتناولها، وتعرضك للتسمم وربما الوفاة.

عند تحضير الفواكه والخضروات، اقطع أي مناطق تالفة أو بها كدمات لأن هذه هي المناطق التي يمكن للبكتيريا أن تزدهر فيها.

قم بتبريد أي قطع طازجة على الفور (مثل السلطة أو الفاكهة)، حتى تحافظ على جودتها وسلامتها.

·     لا تنقع اللحم في الماء المالح

يستخدم بعض الناس فكرة نقع اللحم في الماء البارد في محاولة لإزالة البكتيريا، لكن لا ينصح بها لأنها في الحقيقة لا تفعل أي شيء للبكتيريا أو الجراثيم على اللحم.

وإذا اخترت نقع اللحم في الماء المالح (لأي سبب كان)، فاتخذ تدابير لتجنب انتقال التلوث وتأكد من نقع اللحم في الثلاجة.

واغسل يديك لمنع انتقال التلوث بعد التعامل مع اللحوم النيئة، حيث يعتبر غسل اليدين بعد التعامل مع اللحوم النيئة أو الدواجن أو عبواتها ضرورة مطلقة، لأن أي شيء تلمسه بعد ذلك قد يتلوث. بمعنى آخر، يمكن أن تمرض عن طريق التقاط قطعة من الفاكهة وتناولها بعد التعامل مع اللحوم النيئة أو الدواجن.

حاول دوما أن تغسل يديك بالصابون والماء الدافئ لمدة 20 ثانية قبل وبعد تناول الطعام أو الإمساك باللحوم النيئة، وأيضًا بعد استخدام الحمام، أو تغيير الحفاضات، أو الاعتناء بشخص مريض، أو نفخ أنفك، أو العطس، أو السعال، أو التعامل مع الحيوانات الأليفة.

·     لا تغسل أسطح المناضد والأحواض بالماء الساخن والصابون لمنع انتقال التلوث من اللحوم النيئة أو عصارة الدواجن

لا يتسبب هذا في التخلص من التلوث، ولكن لمزيد من الحماية، يمكنك التعقيم بمزيج من المبيض الكلور والماء (ملعقة كبيرة من مبيض الكلور السائل غير المعطر لكل جالون من الماء).

·     تخلص من عبوات اللحوم

يمكن أن تتسبب أيضًا مواد التعبئة من اللحوم النيئة أو الدواجن، مثل صواني اللحوم الرغوية أو الأغلفة البلاستيكية، في حدوث تلوث متبادل.

لذلك يجب ألا تعيد استخدامها في أغذية أخرى، ويجب التخلص من هذه المواد ومواد التعبئة والتغليف الأخرى، مثل علب البيض.

·        لا تعيد استخدام أي أواني طبخ تم استخدامها على اللحوم النيئة

على سبيل المثال، إذا كنت تستخدم ملعقة لوضع فطيرة الهامبرغر النيئة على الشواية، اغسل الملعقة بالماء الساخن قبل إعادة استخدامها أثناء الطهي.

احصل على طبق تقديم جديد عندما يكون الطعام المطبوخ جاهزًا للتقطيع إذا كان اللحم النيئ موجودًا في طبق التقديم.

أيضًا، احتفظ بألواح التقطيع واتركها بعيدًا عن أي منطقة لتحضير اللحوم النيئة. 

المصدر: “الجريدة” الكويتية- سبوتنيك

Beirut News Network

جريدة الكترونية شاملة سياسية فنية اجتماعية ثقافية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: