امن وقضاء ⚖️

توتر أمني بالطفيل… وهذا ما تم ضبطه!

Listen to this article

تشهد بلدة طفيل الحدودية المتداخلة بين لبنان وسوريا أحداثاً أمنية منذ فجر اليوم الإثنين، ما استدعى تدخل الجيش  لوقف تبادل إطلاق النار بين عدد من أهالي البلدة وآخرين يوالون المدعو حسن دقو اللبناني، وهو أحد مالكي شركة “سيزر”، بعدما عاودوا جرف بساتين خاصة عائدة لأفراد من آل شاهين.

كذلك محاولة خطف والاعتداء على المدعو علاء محمد عثمان بعد اقتحام منزله الذي تحصن فيه بواسطة جرافة وهدموا أحد جدرانه، حسبما أفاد عدد من أهالي البلدة.

وضبط الجيش سيارة بداخلها أسلحة وقذائف صاروخية وأثار دماء، فيما فرّ من في داخلها باتجاه الأراضي السورية.

المصدر: النهار

Beirut News Network

جريدة الكترونية باللغة العربية، تتناول الأخبار والأحداث المحلية والدولية سياسياً واقتصادياً ورياضياً وفنياً.
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: