سياسة

السياسيون يستذكرون بشير الجميل.. جعجع: نريد قبطاناً بوصلته جمهورية بشير

Listen to this article

في مثل هذا اليوم من العام 1982، اغتيل الرئيس بشير الجميل. وفي الذكرى، استذكر السياسيون الرئيس “الحلم”.

جعجع: وغرد رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع عبر حسابه على “تويتر”: “نريد قبطاناً بوصلته جمهورية بشير”.

سامي الجميل: بدوره، كتب رئيس حزب الكتائب النائب المستقيل سامي الجميل على “تويتر”: “قول الحقيقة مهما كانت صعبة ورفض المساومة على المبادىء والتسويات الاستسلامية. النضال والتضحية #للبنان_الحلم، لبنان المستقل والسيّد على ال١٠٤٥٢ كم٢، لبنان الكفاءة والتطور، لبنان الانسان والحرية. هذه وصيتك وعليها رفاقك الكتائبيون سائرون”.

وأرفق تغريدته بالفيديو التالي:

حاصباني: أما نائب رئيس مجلس الوزراء السابق غسان حاصباني، فكتب على “تويتر”: “مشروع الجمهورية القوية في وطن على امتداد ١٠٤٥٢ كيلومتر مربع، حلم البشير الذي استشهد من اجله صانع الأمل، وبقيت شعلته مضاءة”.

قيوكجيان: وغرّد رئيس جهاز العلاقات الخارجية في حزب “القوات اللبنانية” النائب ريشار قيومجيان عبر حسابه على “تويتر”: “كما يوم ١٤ أيلول ١٩٨٢ وبعده، القوات في المواجهة ولبنان أمام خيارين: إما جمهورية قوية سيدة حرة مستقلة متطورة منفتحة على العالم، أو شبه دولة متخلفة تابعة لمحور ايران. الى المؤمنين بلبنان كما ورثناه ونحلم به، لبنان بشير الجمهورية القوية تعالوا معا ننقذه، الباقي تفاصيل”.

واكيم: كذلك، غرّد عضو “الجمهورية القوية” النائب عماد واكيم عبر “تويتر”: “١٤ ايلول ٨٢ ظنوا انهم باغتيال بشير يغتالون الوطن، يغتالون حلمنا بالوطن.. لم يدركوا اننا سنبقى على خطاه سائرون وان بشير حي فينا.. نريد رئيساً بشيرياً.. بشير الجمهورية القوية”.

نصار:من جهته، غرد عضو “الجمهورية القوية” النائب أنيس نصار عبر حسابه على “تويتر”: “وتبقى حلما يتحقق في الأمل، وفي رؤية بناء دولة حقة يتحقق، في هدم مزرعة نعيش، ودويلة تنخر جسد الارض. بشير ما زلنا نفتش عن لبنانك المفقود، كأننا في زمانك وكلماتك التي تحيا وتحيي”.

عدوان: وكتب عضو “الجمهورية القوية” النائب جورج عدوان على “تويتر”: “وعد بإكمال المسيرة وعهد للوفاء للقضية”.

كرم: وغرد أمين سر تكتل” الجمهورية القوية” النائب السابق فادي كرم عبر حسابه على “تويتر” : “باغتيالك ظنوا أنهم قضوا على المقاومة اللبنانية، ففاجأتهم بأنك زرعت روح النضال في المجتمع واكدتها باستشهادك.
سنستمر بمشروعك لبناء الجمهورية الحقيقية”.

حنكش: كما غرّد النائب المستقيل الياس حنكش عبر “تويتر”: “من مسيرتك الحزبية تعلّمنا الإلتزام والإنضباط، من مسيرتك العسكرية تعلّمنا الشجاعة والصلابة، من مسيرتك العائلية تعلّمنا التضحية والمحبة ومن مسيرتك الوطنية تعلّمنا التواضع والبطولة. كثر يستذكرونك في مثل هذا اليوم من كل عام أما نحن فلم ولن ننساك يوماً.”

جريج: بدوره، غرّد  نائب رئيس حزب الكتائب النقيب جورج جريج عبر حسابه على موقع تويتر كاتباً:” ١٤ أيلول ١٩٨٢، قُتِلَ لبنان. بشير الجميّل الرئيس الذي حكم دون أن يحكم، وغاب دون أن يموت”.

Beirut News Network

جريدة الكترونية باللغة العربية، تتناول الأخبار والأحداث المحلية والدولية سياسياً واقتصادياً ورياضياً وفنياً.
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: