اخبار العالم

إدارة بايدن تسمح بالنظرة الأولى داخل قاعدة أمريكية تأوي أفغانا

Listen to this article

أتاحت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن أمس الجمعة، أول نظرة عامة داخل قاعدة تابعة للجيش الأمريكي تأوي أفغانا جرى إجلاؤهم جوا إلى خارج أفغانستان ويخضعون للفحص.

وأصبحت الجولة التي استمرت 3 ساعات في قاعدة “بليس” التابعة للجيش الأمريكي والواقعة في مدينة إل باسو بولاية تكساس، أول إطلالة للإعلام على واحدة من بين 8 قواعد عسكرية تأوي أفغانا ممن تم إجلاؤهم بعد سيطرة حركة “طالبان” على أفغانستان لدى انسحاب القوات الأمريكية منها الشهر الماضي.

وخلال جولة أمس، شوهد أطفال أفغان وهم يلعبون بكرات كرة القدم وكرة السلة خارج خيام بيضاء كبيرة، بينما كانت فتاة صغيرة ما تزال ترتدي ثيابا متسخة.

ومن المتوقع السماح لقرابة 50 ألف أفغاني بدخول الولايات المتحدة، بينهم مترجمون وسائقون وآخرون ممن ساعدوا الجيش الأمريكي خلال الحرب التي استمرت 20 عاما في أفغانستان ويخشون بطش “طالبان”.

وأثار أعضاء في الكونغرس الأمريكي تساؤلات عما إذا كانت عملية الفحص دقيقة بدرجة كافية.

وكان كثيرون من الأفغان الذين عملوا لصالح الحكومة الأمريكية خضعوا لسنوات من التدقيق بالفعل.

المصدر: “أسوشيتد برس”

Beirut News Network

جريدة الكترونية باللغة العربية، تتناول الأخبار والأحداث المحلية والدولية سياسياً واقتصادياً ورياضياً وفنياً.
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: